مدير عام النقل البري .. سلسلة اجتماعات تُثمر عن العدالة في توزيع المحاور مع التجارة

منذ شهر 141

ضمن جهود إدارة الشركة العامة للنقل البري/ إحدى تشكيلات وزارة النقل  المتميزة والفاعلة في تعظيم إيراد الشركة وتنويع مصادره وتوسيع منابعه ...  زار السيد عماد عبد الرزاق الأسدي رئيس مجلس الإدارة المدير العام للشركة المكتب التشغيلي ميناء ام قصر الجنوبي في البصرة الفيحاء واطلع سيادته على المحاور التي تقع على عاتق الشركة العامة للنقل البري فيما استمع الى طلب سواق الشاحنات وما يعانونه من تهميش بخصوص المحاور الشمالية التي غالبا تكون من حصة سائقي شاحنات وزارة التجارة بينما تكون حصة سائقي أسطول النقل البري المحاور الجنوبية التي غالبا ماتكون غير ذات جدوى اقتصادية  للسائق وللشركة على حد سواء مما جعل السيد المدير العام للشركة ان يتدخل شخصيا ويجري عدة لقاءات مع المسؤولين في وزارة التجارة و المواني العراقية تمخضت تلك الاجتماعات واللقاءات عن صدور كتاب عن وزارة التجارة الشركة العامة لتجارة الحبوب للعمل بنظام النقلة بنقلة (نقلة جنوبية تقابلها نقلة تعويضية) فيمما عبر سائقوا النقل البري عن عظيم امتناهم وشكرهم للادارة العليا على الجهود التي تبذلها في أنصاف السائق في عدد النقلات  والمحاور ومساواته بمايقوم به سائق شاحنة وزارة التجارة وبهذا تتحقق العدالة الإدارية في توزيع مهام العمل بصورة منصفة ويسعى السيد المدير العام للشركة على وضع الحلول الناجعة لكل معوق قد يعترض العمل ويؤثر على انسيابية الحركة لتستمر العجلة بالدوران  دون توقف وبوتيرة تصاعدية.