إنطلاقاً من مهامها الإنسانية ... شعبة شؤون المواطنين تختتم عام 2020 بإنجاز (155) شكوى وأستفسار

منذ أسبوعين 66

 

أنجز مِلاك شعبة شؤون المواطنين في الشركة العامة للنقل البري / إحدى تشكيلات وزارة النقل خلال عام 2020 (155) معاملة .. توزعت مابين إعداد مقابلات مدير عام الشركة السيد مرتضى كريم الشحماني الأسبوعية وبواقع (109) مقابلة ، إستقبال (25) منتسب ومواطن والإجابة عن استفساراتهم واسئلتهم ، فضلاً عن استلام (21) اتصال هاتفي والرد عليه وفق القوانين والتعليمات المعمول بها .

 

إذ أكد مدير عام الشركة وقال : إنسجاماً مع أهداف وزارة النقل في تقديم التسهيلات اللازمة لخدمة المنسوبين والمواطنين بشكل مماثل وتذليل كل ما يعيق معاملاتهم وإنجازها بسلاسة ويسر، فأن أبوابنا بقت مفتوحة أمامهم ولم تغلقها جائحة كورونا ملتزمين في الوقت ذاته بالتعليمات الإحترازية والوقائية التي أقرتها خلية الأزمة ووزارة الصحة.

 

وبينّ مسؤول شعبة شؤون المواطنين السيد مصطفى فليح : أن الشعبة ومع ظروف الحظر الشامل الذي فرضه انتشار فايروس كورونا ، استطاعت التعامل مع جميع الشكاوى والاستفسارات الواردة إليها خلال العام الماضي وحسب توجيهات الإدارة العليا بكل إنسانية وموضوعية وشفافية وبالتعاون مع أقسام الشركة كافة ، لتحديد حالات الخلل ومعالجته وتبسيط الأمور من خلال تنظيم المقابلات المباشرة لهم مع السيد المدير العام أو إحالتها إلى الوزارة إذا أقتضت الضرورة لذلك.

 

ومن الجدير بالذكر فأن شعبة شؤون المواطنين وبالتنسيق مع قسم شؤون المواطنين في وزارة النقل ، تعمل بنظام (حكومة المواطن الالكتروني) الذي أطلقته دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء من أجل الإرتقاء بمستوى وجودة الإداء الإداري وتوفير الوقت والجهد ، ويتم عن طريقه تدوين كافة المعلومات الخاصة بكل مقابلة أو اتصال هاتفي سواء كان لمنتسب أو مواطن والإجراءات المتخذة لحلها وأرشفتها الكترونيا.ً